237
متشابه القرآن ج1

فصل

قوله تعالی فی قصة عیسی ع إِنّ اللّهَ یُبَشّرُکِ بِکَلِمَةٍ قال ابن عباس وقتادة سماه الله کلمة لثلاثة أوجه أحدها أنه أوجده بکلمة من غیرواجد و هوقول کن کما قال إِنّ مَثَلَ عِیسی

عِندَ اللّهِ کَمَثَلِ آدَمَ خَلَقَهُ مِن تُرابٍ ثُمّ قالَ لَهُ کُن فَیَکُونُ والثانی لأن الله بشر به فی الکتب السالفة کما یقول ألذی یخبرنا بأمر یکون قدجاء قولی وکلامی والثالث لأن الله یهدی به کمایهدی بکلمته. قوله سبحانه إِنّما أَنَا رَسُولُ رَبّکِ لِأَهَبَ لَکِ غُلاماً زَکِیّافقالت مریم متعجبةأَنّی یَکُونُ لِی غُلامٌ وَ لَم یمَسسَنیِ بَشَرٌ علی وجه الزوجیةوَ لَم أَکُ بَغِیّا. قوله سبحانه وَ التّیِ أَحصَنَت فَرجَهایعنی مریم والإحصان إحراز الشی‌ء من الفساد فمریم أحصنت فرجها بمنعه یعنی من الفساد فأثنی الله تعالی علیها. قوله سبحانه فَنَفَخنا فِیها مِن رُوحِناأجرینا فیهاروح المسیح کمایجری الهواء بالنفخ وأضاف الروح إلی نفسه تعالی علی وجه الملک تشریفا لها للاختصاص بالذکر. قوله سبحانه إنِیّ أَعُوذُ بِالرّحمنِ مِنکَ إِن کُنتَ تَقِیّا أی إن کنت تتقی عبادتی به لیقیک هو أو قلت کف عنی و لاتؤذینی إن کنت تقیا فإن التقی یمسک لخوفه کما یقول القائل إن کنت مؤمنا فلاتظلمنی ویقال التقی اسم رجل ملعون مشهور بالبطالة. قوله سبحانه یا لیَتنَیِ مِتّ قَبلَ هذاإنما تمنت الموت قبل تلک الحال التی قدعلمت أنها من قضاء الله تعالی لکراهتها أن یعصی الله بسببها إذ کان الناس یتسرعون إلی القول فیهابما یسخط الله و قال قوم إنها قالت بطبع البشریة خوف الفضیحة و قال قوم المعنی فی ذلک أنی لوخیرت قبل ذلک بین الفضیحة بالحمل والموت لاخترت الموت.

-قرآن-۳۰-۶۲-قرآن-۱۷۱-۲۶۴-قرآن-۴۲۳-۴۷۹-قرآن-۴۹۹-۵۴۷-قرآن-۵۶۵-۵۸۳-قرآن-۵۹۸-۶۲۴-قرآن-۷۵۱-۷۷۷-قرآن-۹۱۴-۹۶۲-قرآن-۱۱۶۸-۱۱۹۴


متشابه القرآن ج1
236

کان سمع من الهدهدوَجَدتُها وَ قَومَها یَسجُدُونَ لِلشّمسِ مِن دُونِ اللّهِفقدم اسمه حذرا أن یسبوا الله وقیل لأنها کانت کافرة والکافر لایخوف بالله لحمیة الجاهلیة قال وَ إِذا قِیلَ لَهُ اتّقِ اللّهَ أَخَذَتهُ العِزّةُ بِالإِثمِ

-قرآن-۲۰-۷۶-قرآن-۱۷۵-۲۳۴

فصل

قوله تعالی فی قصة یونس ع وَ ذَا النّونِ إِذ ذَهَبَ مُغاضِباً فَظَنّ أَن لَن نَقدِرَ عَلَیهِ لایجوز أن یغاضب ربه إلا من کان معادیا له أوجاهلا بأن الحکمة فی سائر أفعاله و هذا لایلیق باتباع الأنبیاء فضلا عمن عصمه الله وإنما کان غضبه علی قومه لمقامهم علی تکذیبه وإصرارهم علی الکفر فخرج من بینهم خوفا من نزول العذاب و هومقیم بینهم. قوله سبحانه فَظَنّ أَن لَن نَقدِرَ عَلَیهِ أی لانضیق علیه المسلک ونشدد علیه المحنة والتکلیف و ذلک یجوز أن یظنه النبی و لاشبهة إن قدرت وقدرت معناه التضییق قال تعالی وَ مَن قُدِرَ عَلَیهِ رِزقُهُ و قال یَبسُطُ الرّزقَ لِمَن یَشاءُ وَ یَقدِرُ وضیق صدر یونس ع مما أصابه فی بطن الحوت. قوله سبحانه فَنادی فِی الظّلُماتِ أَن لا إِلهَ إِلّا أَنتَ سُبحانَکَ إنِیّ کُنتُ مِنَ الظّالِمِینَ علی سبیل الانقطاع إلی الله تعالی ویجوز أن یرید بذلک أی بخست حتی یترک النوافل ویجوز أیضا أن یکون صدقا أی من الجنس ألذی یقع منهم الظلم. قوله سبحانه فَاصبِر لِحُکمِ رَبّکَ وَ لا تَکُن کَصاحِبِ الحُوتِ أی إنه لم یقو علی الصبر علی تلک المحنة التی ابتلاه الله بها وعرضه بنزولها لغایة الثواب فشکا إلی الله تعالی منها وسأله الفرج والخلاص و لوصبر لکان أفضل فأراد الله تعالی لنبیه ع أفضل المنازل وأعلاها

-قرآن-۳۰-۹۵-قرآن-۳۶۶-۳۹۵-قرآن-۵۲۹-۵۵۷-قرآن-۵۶۵-۶۰۳-قرآن-۶۶۲-۷۴۸-قرآن-۹۱۱-۹۶۱

  • نام منبع :
    متشابه القرآن ج1
    موضوع :
    مباحث مربوط به احکام
تعداد بازدید : 6395
صفحه از 242
پرینت  ارسال به